هل تعتقدين أنك حامل؟ لديك أعراض التهاب الثدي و الانتفاخ و الرغبة الشديدة في تناول نوع من الطعام. إليك الآن أكثر أعراض الحمل المبكر شيوعا:

عندما تحاولين الحمل فإن أي عرض جديد مهما كان طفيفا يمكن أن يعطيك أملا، كما أن الانتظار لمعرفة نتيجة اختبار الحمل لهذا الشهر قد يكون مؤلما، لذلك من الصعب التأكد من وجود حمل و هذا سيسبب لك رحلة إضافية للحمام قصد الاختبار.

ولكن ما هي العلامات الأولى للحمل التي يجب أن تنتبهي لها؟، هنا نوفر لك أكثر أعراض الحمل المبكر شيوعا و ما يمكنك فعله لتخفيف أي انزعاج لاحق.

  • متى تبدأ أعراض الحمل؟

لا توجد قاعدة صارمة و سريعة تحدد متى تبدأ أعراض الحمل المبكر، قد تبدأ بعض النساء في ملاحظة أولى علامات الحمل المبكر بعد أسبوع أو أسبوعين من الحمل، في حين أن البعض الآخر سيبدأ بالإحساس بأعراضه في الأسبوع الرابع أو الخامس عندما تتأخر عليهم الحيض بشكل واضح، و يمكن أن تتأخر علامات الحمل المبكر أكثر من ذلك.

وفقا لدراسة نشرت في مجلة علم الأوبئة السريرية فإن معظم النساء عانين من 59٪ من أعراض الحمل بحلول الأسبوع الخامس و السادس، في حين بلغت نسبة الأعراض 71٪ في نهاية الأسبوع السادس و 89٪ بحلول الأسبوع الثامن.

لا تقلقي سواء بدأت تشعرين بأعراض الحمل المبكرة على الفور أو لاحقا، لأن طبيب أمراض النساء ميشيل جاستيس يقول: “جميع النساء مخالفات و لا يعانين من نفس أعراض الحمل المبكر، يمكن أن تختلف أعراض الحمل الأول على أعراض الثاني عند نفس المرأة”. كما لا يمكنك اعتبار أي علامة تحسين بها دليلا قاطعا على وجود حمل. يقول جاستيس إذا كنت تشكين في كونك حاملا، فإن أفضل رهان لك هو إجراء اختبار الحمل.

  • أعراض الحمل الأكثر شيوعا:
  • التهاب الثدي
  • سواد منطقة الحلمتين بالثدي
  • التشنج
  • التبقع
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم الأساسية
  • الإعياء
  • كثرة التبول
  • فقدان الدورة الشهرية
  • غثيان الصباح
  • زيادة حاسة الشم
  • الرغبة الشديدة في الطعام
  • النفور من الطعام
  • الانتفاخ
  • الإمساك

 

  • التهاب الثدي:

هل أثدائك تقتلك؟ هل تشعرين بالألم و التورم؟ إذن فمن المحتمل أنك فقدت دورتك الشهرية، غالبا ما يكون التهاب الثدي أحد الأعراض المبكرة الأولى للحمل عند النساء، مما يعني توقع ألم الحلمات في بداية الحمل. لسوء الحظ تعاني الكثير من النساء من هذا الوجه كجزء طبيعي من الدورة الشهرية، لذلك قد يكون من الصعب معرفة الفرق بين وجع الثدي المعتاد قبل الدورة الشهرية مقابل علامة الحمل المبكر، ولكن هناك اختلاف رئيسي واحد: في حالة الحمل لا يزول ألم الثدي على خلاف منه في الدورة الشهرية، بدلا من ذلك تميل الأحاسيس المؤلمة و الخطيرة إلى أن تزيد سوءا مع مرور الوقت، و غالبا ما تستقر عند نهاية الثلث الأول من الحمل.

  • لماذا يحدث هذا:

خلال فترة الحمل المبكر ترتفع مستويات هرمون الاستروجين و البروجسترون، مما يؤدي إلى زيادة تدفق الدم إلى ثدييك. هذه الهرمونات هي السبب أيضا في كون بعض النساء يعانين من ألم الثدي في وقت الإباضة كجزء من الدورة الشهرية، ولكن في هذه الحالة تبدأ الهرمونات بالنقصان مع اقتراب بداية الدورة الشهرية و يزول ألم الثدي. إذا كنت حاملا فسترتفع مستويات الهرمونات لديك بدلا من أن تنخفض و سيصبح ثديك أكثر نعومة.

  • هل هذا أمر شائع:

لا تقلقي لست الوحيدة التي تتعامل مع الصدور الرقيقة و الحلمات الملتهبة كعلامات للحمل المبكر، إنها من أكثر أعراض الحمل المبكر شيوعا. بالنسبة للعديد من النساء تستمر هذه الأعراض أسبوعا أو نحو ذلك، لكن البعض الآخر يعانين من حنان الثدي طوال فترة حملهن، كوني مرتاحة لأن هذا الألم يعني أن ثدييك يستعدان لتغذية طفلك بعد ولادته.

  • ماذا عليك أن تفعلي:

احصلي على حمالة صدر داعمة لتخفيف الانزعاج من أعراض الحمل هذه، تحدثي إلى متخصص يمكنه مساعدتك في تركيبها بطريقة مناسبة، وتأكدي من ترك مساحة إضافية لأنهما تستمران بالنمو. لا تخافي من استخدام كمادات دافئة أو باردة إذا أصبحت الأمور غير مريحة، استخدمي فقط ما يناسبك.

  • سواد منطقة الحلمتين بالثدي:

يمكن أن تبدأ الهالات الخاصة بك في الظهور بشكل أغمق و أكبر في وقت مبكر بعد أسبوع أو أسبوعين من الحمل، مما يجعلها واحدة من أكثر علامات الحمل المبكر الملحوظة. هذا ليس كل شيء أنظري عن كثب و سترين أن الأوردة في ثديك أصبحت أكثر وضوحا، قد تلاحظين أيضا ظهور نتوءات صغيرة حول حواف الهالة الخاصة بك، يطلق عليها اسم درنات مونتجومري المصممة للمساعدة في تليين الحلمات الرضاعة بمجرد أن ترزقي بطفلك. يجب أن تكوني على علم بأن ثدييك سيخضعان للكثير من التغيرات أثناء الحمل.

  • لماذا يحدث هذا؟

مثل العديد من العلامات المبكرة للحمل، تكون الهالات و الأوردة المظلمة ناتجة عن زيادة هرمون الحمل و هو موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية (HCG)، الزيادة الكبيرة في هذا الهرمون يسبب العديد من أعراض الحمل الأولية، كما أنه يؤثر على ثدييك كمرحلة أولى

  • هل هذا شائع؟

ربما تكون الهالات و الأوردة الداكنة من أولى علامات الحمل التي ستلاحظينها، و كلاهما شائعان للغاية. و لا يتوقف الأمر عند هذا الحد، قد تستمر الهالة في النمو و تدكين اللون مع تقدم الحمل، وفي بعض الأحيان تكون هذه التغيرات دائمة.

  • ماذا عليك أن تفعلي؟

كما هو الحال مع العديد من أعراض الحمل الأخرى، هذا أيضا يتطلب نهج ابتسامة و تحمل، لا ينبغي أن يكون اللون الداكن مصدرا للقلق فهو جزء غير ضار من تجربة الحمل. كما من المحتمل أن حلماتك الآت أصبحت أكثر رقة خاصة عندما تكونين باردة أو شيء ما يتأرجح ضدهما، يمكن أن تساعدك الكمادات الدافئة و ارتداء حمالة صدر قطنية خفيفة الوزن و ناعمة في التخفيف من الألم.

  • التشنج:

يعد التشنج من العلامات المبكرة للحمل، على غرار ألم الثدي. ولكن في حالة التقلصات الشديدة من جانب واحد فقط أو نزيف و تقلص متزامن خارج فترة الحيض يجب عليك الاتصال بطبيبك فورا.

  • لماذا يحدث هذا؟

في بعض الأحيان يكون من الصعب التمييز بين أعراض الحمل المبكر و علامات أن الدورة الشهرية في طريقها، خاصة عندما يتعلق الأمر بالتقلصات. ولكن على الرغم من شعورهم المتطابق، فإن تقلصات الحمل و تشنجات الدورة الشهرية تنجم عن أشياء مختلفة. يقول جاستيس: “إن التشنج الذي يحدث أثناء فترة الحمل المبكر يأتي من زيادة تدفق الدم إلى الرحم، على عكس تشنجات ما قبل الدورة الشهرية فهي بسبب زيادة البروستاجلاندين التي تساعد الرحم على الاستعداد لإلقاء البطانة”.

  • هل هذا شائع؟

تعاني معظم النساء من بعض التشنجات أثناء الحمل، فقط تذكري الاتصال بطبيبك إذا كنت قلقة أو إذا أصبحت التشنجات شديدة.

  • ماذا عليك أن تفعلي؟

إذا كنت تعانين من تقلصات فلا داعي للدعر، العديد من النساء تخشى حدوث إجهاض، ولكن وفقا لطبيبة أمراض النساء هارني كيمبرلي أن التشنج الخفيف في الحوض في مرحلة الحمل المبكر أمر طبيعي.

  • التبقع:

هل لديك بعض اللون الوردي الفاتح أو البني قبل أسبوع من موعد دورتك؟ إذا كنت تتساءلين “هل يمكن أن يكون النزيف علامة على الحمل؟” الجواب هو نعم، يمكن أن يكون ما يسمى نزيف الغرس أحد العلامات المبكرة للحمل، حيث يحدث ذلك بعد 6 إلى 12 يوما من الحمل، عندما تحفر البويضة المخصبة عميقا في بطانة الرحم يسبب ذلك القليل من التهيج الخفيف. عندما يحدث ذلك يمكن الخلط بينه و بين بداية الدورة الشهرية بسهولة، لذا فهو أحد أعراض الحمل التي لا يتم ملاحظتها إلا في وقت متأخر. تقول جاستيس: “ربما لن تعرفي أن النزيف الغير المنتظم الذي تعرضت له هو نزيف الزرع حتى تحصلين على اختبار الحمل الإيجابي، عندها ستتذكرين أنه كان لديك تبقع”.

  • لماذا يحدث هذا؟

هذا يعني أن لديك طفلا في الطريق بعد بضعة أشهر من الحمل، تنتقل البويضة المخصبة إلى قناة فالوب و تستقر في الرحم، هناك تلتصق البويضة بجدار الرحم. وبما أن بطانة الرحم غنية بالدم يمكن إن يحدث تبقع في الكثير من الأحيان، وهو أمر طبيعي.

  • هل هذا شائع؟

تحدث بقع الغرس لحوالي 25٪ من النساء، لذلك قد تواجهيها أولا. تذكري أن كل امرأة فريدة من نوعها و تعاني من أعراض الحمل بشكل مختلف.

  • ماذا عليك أن تفعلي؟

اجعلي أصابعك متقاطعة! قد تكون هذه علامة جيدة، تأكدي من إجراء اختبار الحمل إذا تأخرت دورتك الشهرية، لتحديد ما إذا كان اكتشافك حقا علامة مبكرة على الحمل. إذا اتضح أنك لست حاملا، فدوني تاريخ حدوث التبقع وأي يوم من دورتك حصل ذلك، انتبهي جيدا لدوراتك القليلة القادمة ولاحظي إذا وقع أي تبقع، قد يكون نزيف منتصف الدورة علامة على حالة طبية تتطلب تشخيصا من طبيب، لذلك قومي بزيارة طبيب التوليد إذا لاحظت نمطا معينا.

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم الأساسية:

إذا كنت تقيسين درجة حرارة جسمك الاساسية، فقد تكونين على  دراية بإحدى علامات الحمل الدقيقة التي لا تعرفها الكثير من النساء، وهي قراءة أعلى من المعتاد . عندما تقومين برسم بياني لدرجة حرارة جسمك ستلاحظين ارتفاع في درجة الحرارة الأساسية عند الإباضة ، تم تنخفض تدريجيا خلال الجزء الأخير من الدورة الشهرية. ولكن إذا كنت حاملا فلن تنخفض درجة الحرارة الأساسية، بدلا من داك ستبقى مرتفعة.

  • لماذا يحدث هذا؟

مثل العديد من أعراض الحمل ،فإن هرمونات الحمل المزعجة هي مسؤولة مجددا . إذا لم تحملين ستنخفض مستويات البروجسترون والأستروجين، مما يشير إلى بدء الدورة الشهرية. ولكن إذا تم تخصيب البويضة يحدث العكس، وتبدأ هذه الهرمونات في الارتفاع بسرعة مما يؤدي إلى ارتفاع في درجة حرارة الجسم الأساسية وتعرف تراجعا بعد الإباضة.

***هل هذا أمر شائع؟

إنها ليست شائعة فقط ،إنما هي حقيقة علمية يا جميلتي ! البروجسترون والاستروجين هي الهرمونات التي تحافظ على الحمل الصحي .عندما تكونين حاملا فإن إرتفاع درجة الحرارة الجسم الأساسية هي أحد أعراض الحمل التي يضمن لك رؤيتها .

ما  عليك فعله ؟

إذا كنت تقومين بالرسوم البيانية فاستمري في القيام بما تفعليه ،وستمتعي برؤية درجات حرارتك المرتفعة . إذا لم تنتبهي وتحاولين الحمل ففكري في بدء مخطط درجة حرارة الجسم الأساسية لتصبحي أكثر دراية بدورتك .أفضل وقت لبدء الرسم البياني الخاص بك هو اليوم الذي تبدأ فيه دورتك الشهرية.

  • التعب :

يمكن أن يكون هذا من أكثر علامات الحمل المبكرة صعوبة في التعامل معها ،نحن لا نتحدث فقط عن فقدان الطاقة بل بالأحرى استنفاد إجمالي للطاقة، والذي ستضطرين للتعامل معه لمدة ثلاثة أشهر الأولى .هذا الإرهاق المخدر يحدث بفضل هرمونات الحمل، التي تمتص جهودك لرعاية نمو الطفل.

  • لماذا يحدث هذا؟

يعمل جسمك لوقت إضافي للتأكد من أن الجنين لديه كل ما يحتاجه للنمو خلال الأشهر التسعة المقبلة، وسوف تشعرين به! ينتج جسمك المزيد من الدم لنقل العناصر الغذائية إلى جنينك الذي ينمو؟ وتنخفض مستويات السكر وضغط الدم ، هده العوامل إلى جانب المستويات العالية من هرمونات الحمل الاستروجين و البروجسترون يمكن أن تجعلك تشعرين بالنعاس الشديد.

  • هل هذا شائع؟

للأسف يعتبر التعب المفرط من بين أعراض الحمل الشائعة خلال الثلث الأول من الحمل، ولا يشكل مصدرا للقلق. الخبر السار هو من المحتمل أن تستمتعي بحجم كبير من الطاقة أثناء اقترابك من نهاية المرحلة الثانية.

  • ما الذي عليك فعله؟

لا تخافي من أخذ خفوة أو القيلولة المسائية المبكرة التي تحلمين بها، لأنك كلما شعرت بتحسن كان جنينك أفضل حالا أيضا. هناك بعض الأطعمة المعززة للطاقة و التي يمكن أن تساعدك في التعامل مع إرهاق الثلث الأول من الحمل.

  • التبول المتكرر:

التبول المتكرر قد لا يكون من علامات الحمل المبكر التي تلاحظينها، ولكنه بالتأكيد من بين أعراض الحمل القاسية و يميل إلى الانطلاق بعد حوالي أسبوع إلى ثلاث أسابيع من الحمل.

  • لماذا يحدث هذا؟

بمجرد غرس البويضة في الرحم يزيد هرمون HCG من الإنتاج ويبدأ في الارتفاع بشكل كبير، ومن آثاره الجانبية جعلك تشعرين وكأنك يجب أن تستخدمي الحمام كل خمس دقائق. تستخدم ارتفاع نسبة هرمون الموجهة للغدد التناسلية المشيمية في البول للكشف عن الحمل في اختبارات الحمل المنزلية.

  • هل هذا شائع؟

تزيد لدى كل امرأة حامل مستويات هرمون الموجهة للغدد التناسلية المشيمية، ولكن ليس للجميع تلك الرغبة المتكررة في التبول. إذا كنت تعانين من هذا الأمر فلا داعي للقلق، لأن مستويات HCG العالية شيء جيد. كذلك مع تقدم الحمل سيكبر الجنين و يضغط على المثانة، لذا قد تعتادين على القيام برحلات متكررة للحمام.

  • ما الذي عليك فعله؟

إذا كنت تذهبين إلى الحمام مرات عديدة خلال الليل بسبب قطرات من البول، فمن الأفضل أن تجري اختبار الحمل وتتصلي بطبيبك، لأنه من الممكن أن يكون لديك طفل في الطريق.

  • فقدان الدورة الشهرية:

إذا كنت تأملين في بدء رحلة الأمومة، فمن المحتمل أن يندفع قلبك في كل مرة تزورين فيها الحمام في الوقت المتوقع الدورة، لذا من الطبيعي أن تشعري بالحماس الشديد إذا تأخرت ليوم واحد فقط. بعد كل شيء إنها واحدة من العلامات المبكرة الكلاسيكية للحمل، في حين أن دقة اختبار الحمل تزداد كلما طال انتظارك لإجراء الاختبار، لكن العديد من اختبارات الحمل المنزلية هذه الأيام قادرة على اكتشاف مستويات HCG حتى خمسة أيام قبل موعد بدء الدورة الشهرية.

  • لماذا يحدث هذا؟

إليك القليل من التنشيط، تحصلين على دورتك الشهرية كل شهر عندما تكون بويضتك غير مخصبة، ولكن في حالة تخصيب البويضة تنخفض مستويات الهرمون و يسقط جسمك بطانة الرحم. إذا كنت تخطيت دورتك الشهرية فهذه علامة جيدة على وجود طفل في الطريق.

  • هل هذا شائع؟

الدورة المفقودة هي أحد أعراض الحمل التي تشهدها جميع النساء الحوامل، كما من المألوف أن يكون لديك القليل من التبقع في وقت دورتك الشهرية والذي يرتبط بزراعة البويضة الملقحة.

  • ما الذي عليك فعله؟

إذا كانت دورتك منتظمة، فإن فقدان الدورة الشهرية هو أحد علامات الحمل المبكر، لذا حاولي إجراء اختبار الحمل أو الاتصال بطبيبك للتأكد. لكن إذا كانت فترات دورتك الشهرية غير منتظمة، فمن المحتمل أنك تخطيت شهرا وقد تكونين حاملا. اختبارات الحمل ستساعدك على معرفة ذلك.

  • غثيان الصباح:

الغثيان و القيء هي أعراض الحمل التي تصيب بعض النساء في وقت مبكر جدا، ولكن بالنسبة لبعض الحوامل تبدأ المتعة في الأسبوع السادس من الحمل. غثيان الصباح هو تسمية خاطئة قليلا، لأنه من المرجح أن تشعري بالغثيان على معدة فارغة، كما هو الحال في الصباح قبل تناول وجبة الإفطار، كما يمكن أن يبرز هذا الغثيان في أي وقت من اليوم.

  • لماذا يحدث هذا؟

يؤدي الارتفاع الكبير في هرمون HCG بعد الزرع إلى أعراض الحمل المبكر مثل الغثيان و القيء. لماذا تنحني بعض النساء الحوامل لمجرد التفكير في الطعام، بينما أخريات يتخلون عن تناول وجبة من ستة أطباق؟

وفقا لهارني يتعلق الأمر بكيمياء الدماغ “مركز الغثيان في دماغهم أكثر حساسية، النساء اللواتي يعانين من الغثيان الشديد أثناء الحمل هم من يصابون بدوار الحركة بسهولة أكبر، و يتقيؤون بسهولة أكبر مع إنفلونزا المعدة…”، قد يكون هذا جزءا فقط من القصة لأن بعض النساء يعانين من غثيان الصباح في حمل واحد دون الآخر.

  • هل هذا شائع؟

يعتقد الخبراء في جميع أنحاء العالم أن ما بين 50 و 90 بالمائة من النساء الحوامل يعانين من شكل من أشكال غثيان الصباح، لذلك إن كنت واحدة منهم فأنت في صحبة جيدة. إذا لم يكن ذلك مريحا فتذكري أن الغثيان و القيء سينتهيان بعد فترة قصيرة، عادة لا تمتد أعراض الحمل المبكر هذه إلى ما بعد الثلث الأول من الحمل.

  • ما الذي عليك فعله؟

في معظم الحالات لا يكون الغثيان شديدا، لذا استمعي لجسمك و حاولي أن تظلي هادئة. تقترح إيفون بون طبيبة النساء بتناول وجبات صغيرة و متكررة، و القضم من بعض البسكويت قبل النهوض من الفراش و تناول فيتامينات و B6 و B12 وأقراص الزنجبيل وشرب الشاي أو الزنجبيل. ولكن إذا كنت تفقدين وزنا كثيرا أو لا يمكنك الاحتفاظ بأي شيء في معدتك، فقد تكون لديك مشكلة أكثر خطورة مثل فرط التقيؤ الحملي، لذا تحدثي إلى طبيبك لتحصلي على المزيد من نصائح غثيان الصباح للمساعدة في التقليل من حدثه.

  • زيادة حاسة الشم:

إذا أصبح الطبق المفضل لديك تفوح منه رائحة السمك الميت فجأة، فأنت إذن تختبرين إحدى علامات الحمل الأكثر غرابة وغالبا ما تترافق مع غثيان الصباح و جميع الأشياء الجميلة الأخرى. إن وجود الشم الخارق ليس نعمة تماما، ففي معظم الأحيان ستبدو الروائح القوية مزعجة لأنفك.

  • لماذا يحدث هذا؟

لا أحد يعرف السبب الدقيق الذي يجعل النساء الحوامل لديهن هذا الشعور القوي بالروائح، لذلك مثل معظم أعراض الحمل يعيدونه إلى زيادة هرمونات الحمل.

  • هل هذا شائع؟

لا يحدث ذلك للجميع، ولكن إذا كنت قادرة على شم غذاء رئيسك في العمل من القاعة فكوني مطمئنة فلست وحدك التي تعانين من حدوث ذلك. أخبار جيدة في حين يمكن أن يكون من بين أعراض الحمل الأكثر إزعاجا إلا أنه يميل إلى الهدوء بعد الثلث الأول من الحمل.

  • ما الذي عليك فعله؟

إذا كان هذا الأمر يزعجك حقا فحاولي الابتعاد عن تلك الروائح القوية و الكريهة، ضعي في اعتبارك أن تأخذي السلالم بدلا من المصعد كي لا تطغى عليك رائحة شخص ما، غيري الممرات كي لا تجدي نفسك عالقة وراء شاحنة كبيرة، عند عودتك للمنزل اغسلي ملابسك جيدا لأن الروائح تشتبك بألياف الملابس، واستخدمي المنظفات غير المعطرة للحد من تلك الروائح المزعجة.

  • الرغبة الشديدة في الطعام:

أتشعرين بالرغبة في المخللات و المثلجات؟ إنها ليست مجرد أسطورة، فمن المحتمل أن تشعري برغبة قوية في نوع من الأطعمة الخاصة في الأشهر الثلاثة الأولى. بعض التوق الشائع الذي يمكن اعتباره كأعراض للحمل هو حلو وحار و مالح و حامض.

  • لماذا يحدث هذا؟

الخبراء ليسوا متأكدين من السبب، لكن البعض يعتقدون أن الرغبة الشديدة هي طريقة جسمك لإخبارك ما يحتاجه، لذلك إذا كنت متعطشة للمخللات فقد يعني أن جسمك يحتاج لشيء مالح. كما يمكن إلقاء اللوم على الهرمونات المستعرة للعبث بحواس الذوق و الشم لديك.

  • هل هذا شائع؟

إنه واحد من أكثر أعراض الحمل شيوعا، حوالي 90٪ من الأمهات يشتهين نوعا من الأطعمة. لذلك إذا كانت لديك الرغبة في تناول الطعام التايلندي لمدة دقيقة و في اليوم التالي أصبحت لديك رغبة في المخلل فهذا أمر طبيعي.

  • ما الذي عليك فعله؟

إن التساهل المعتدل أمر جيد ولا مفر منه، لكن يجب أن تراقبي استهلاكك من السعرات الحرارية، خاصة إذا بدأت باستبدال العناصر الغذائية المهمة. هناك وجبات خفيفة سهلة و صحية ستعطي جسمك العناصر الأساسية التي يحتاجها دون الحاجة لتناول ثلاث لترات من المثلجات.

  • النفور من الطعام:

الحمل هو الموضوع الوحيد حيت من الطبيعي تماما مناقشة الرغبة الشديدة و النفور من الطعام، وهو واحدة من أكثر علامات الحمل المعتادة. قد يكون النفور أو حتى كره بعض الأطعمة من أعراض الحمل المبكر، يشمل النفور الشائع لدى الحوامل كل من اللحوم و البصل و البيض، على الرغم من أن المرأة الحامل يمكن أن تكره أي نوع من الأطعمة.

  • لماذا يحدث هذا؟

يقول جاستيس: “من المرجح أن يحدث نفور من الطعام أثناء الحمل المبكر، بسبب المستويات القصوى للغثيان التي يمكن أن تحدث، والتي يمكن أن تجعل دماغك يكره بشدة الأطعمة التي تسبب له الغثيان”. كما يعتقد على نطاق واسع أن النفور من الطعام أثناء الحمل هو إنذار تحديري يعرفه جسمك بشكل غريزي، عندما يحتمل أن يكون طعام معين خطير. لكن لا يجب أن تشعري بسوء لأن دماغك يحاول حمايتك فقط.

  • هل هذا شائع؟

من الطبيعي تماما الشعور بالنفور من بعض الأطعمة أثناء فترة الحمل المبكر، لكن هذا الشعور يهدأ بعد الثلث الأول من الحمل شأنه شأن العديد من أعراض الحمل الأخرى.

  • ما الذي عليك فعله؟

أفضل طريقة للتعامل معه هي ببساطة تجنب الأطعمة التي تثير نفورك، إذا كان الحليب فأحصلي على الكالسيوم من الزبادي أو المكملات الغذائية.

  • الانتفاخ:

هل الانتفاخ علامة على الحمل؟ يمكن أن يكون كذلك، لأن زيادة البروجسترون والاستروجين هي واحدة من علامات الحمل الأكثر شيوعا، مما يسبب النفخ للعديد من النساء في وقت مبكر. يصاحب الحمل ألم في البطن أو الشد و الانتفاخ و تجشؤ و إخراج الغازات، ويمكن أن تستمر هذه الأعراض طيلة فترة الحمل.

  • لماذا يحدث هذا؟

البروجسترون (أحد هرمونات الحمل) يأدي إلى استرخاء أنسجة العضلات الملساء في جميع أنحاء الجسم بما في ذلك الجهاز الهضمي، هذا يجعل أمعائك تعمل بشكل أبطأ، مما يمنح لجسمك المزيد من الوقت لانتزاع العصارة الغذائية من طعامك و نقلها للجنين. هذا سيسبب لك الغازات و الانتفاخ في وقت مبكر من الحمل.

  • هل هذا شائع؟

ضعي في اعتبارك أن هذا من بين أعراض الحمل المساوية للدورة الخاصة بالحمل، تشير تقارير دامارتش أفدايمز إلى أن كل أم تقريبا ستشعر بالانتفاخ في مرحلة ما أثناء الحمل حتى لو لم تشعري بذلك في البداية.

  • ما الذي عليك فعله؟

لست من محبي أعراض الحمل مثل الغازات و الانتفاخ؟ تناولي وجبات صغيرة ومنتظمة و ابتعدي عن الأطعمة المسبب للغازات متل المقليات و الحلويات و الملفوف و الفول. الأكل و الشرب ببطء سيمنع من ابتلاع الهواء الزائد، و ستبقيك الملابس الفضفاضة مرتاحة، كما يمكن أن تساعدك دروس اليوغا أيضا في تسوية الأمور. إذا كان غاز حملك شديدا جدا فتحدثي مع طبيبك قبل تناول أي دواء.

  • الإمساك:

مع زيادة البروجسترون في ارتخاء أنسجة العضلات الملساء، يبدأ الطعام بالمرور ببطء أكثر في الأمعاء، مما يتسبب في تحريك الأمعاء بشكل بطيء أيضا.

  • هل هذا شائع؟

كما هو الحال مع الانتفاخ و الغازات في الحمل المبكر، فإن الإمساك هو الآخر أحد أعراض الحمل الشائعة جدا. كما أنه لا ينحسر في الثلث الأول من الحمل فقد تعاني بعض الحوامل من الإمساك طيلة فترة الحمل.

  • ما الذي عليك فعله؟

تناولي الكثير من الأطعمة الغنية بالألياف ولا تنسي شرب الكثير من الماء. إذا كنت تعانين من الإمساك الحاد فيجب أن تفكري في إضافة القليل من العنب الأبيض أو عصير الكمثري إلى نظامك الغذائي، إضافة إلى ذلك تحدثي إلى طبيبك لتغيير فيتامين ما قبل الولادة لأن البعض يسبب الإمساك أكثر من الآخر.